© Copyright 2005-2017 by Logoshouse | Contact us - اتصل بنا | Privacy - اخلاء مسؤولية | Disclaimer - من نحن |
LOGOSHOUSE
HomeDevotion 
DEVOTION

Daily Word
English (en)
German (de)
Arabic (ar)
Chinese (cn)

Monday - August 21, 2017

Colossians 1:3

نَشْكُرُ اللَّهَ وَأَبَا رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ كُلَّ حِينٍ، مُصَلِّينَ لأَجْلِكُمْ،

Read entire chapter - إقرأ كل الفصل


Weekly Devotion

قامت ملوك الأرض، واجتمع الرّؤساء معاً على الرّبّ وعلى مسيحه. (أعمال الرسل 4: 26)

يوسوس الشيطان في آذان البشر. ولأن الإنسان جنس عاصي، فهو يصدق إبليس أكثر من الله. فترى أن كل واحد يريد أن يفسّر شريعة الله كما هو فهمها بنفسه، ناسياً ما أوحى به الله في كتبه السماوية. وحتّى أنه ليس مبالي بما أوحى به الله، بل يهتم بمصالحه الشخصية أكثر من إرادة الله، مدّعياً أنه يخدم الله. فتقوم شعوب الأرض ويقوم رؤساء الدول لتخطيط مصيرهم ومصير العالم، كل واحد حسب عقيدته ورأيه، ويخرِّبون رسالة وإرادة ربّ العالمين. فلمن، يا ترى، ستكون اليد الراجحة في هذا النزاع؟ ولكي نعرف الجواب، علينا أن نعلم خطة الله لعالمنا:
1. قال الله للحيّة الذي دخل فيها الشيطان ليغري بها حواء: "أَضَعُ عَدَاوَةً بَيْنَكِ وَبَيْنَ الْمَرْأَةِ، وَبَيْنَ نَسْلِكِ وَنَسْلِهَا. هُوَ يَسْحَقُ رَأْسَكِ، وَأَنْتِ تَسْحَقِينَ عَقِبَهُ." فإذاً هنا وعد الله أن نسل حواء يغلبن نسل الشيطان.
2. وتمت الغلبة على نسل إبليس حينما أقام الله الرّب يسوع من الأموات منتصراً على الموت الذي دخل بسبب الشرير إلى عالمنا. فبواسطة نصرة الرّب يسوع على الموت أصبح هو مسيح الله الذي به تمت إرادة ربّ العالمين.
فمن هو الغالب؟ طبعاً الذي غلب الموت ورجع الى الحياة. لأن جميع أعداء مسيح الله سيموتون ولن تكون لهم قيامة، فينعدمون. بينما لمسيح الله وأتباعه وعد القيامة، فيُبعثون للحياة والخلود مع الله.

Calendar - تقويم

August 2017

Su Mo Tu We Th Fr Sa
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
<< >>
Logoshouse does not hold the Copyright to all Biblical texts on this site. Some Biblical texts on this site are Public Domain and others are owned by their copyright holders.