© Copyright 2005-2018 by Logoshouse | Contact us - اتصل بنا | Privacy - اخلاء مسؤولية | Disclaimer - من نحن |
LOGOSHOUSE
HomeDevotion 
DEVOTION

Daily Word
English (en)
German (de)
Arabic (ar)
Chinese (cn)

Friday - February 02, 2018

Ephesians 1:10

لِتَدْبِيرِ مِلْءِ الأَزْمِنَةِ، لِيَجْمَعَ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ، مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا عَلَى الأَرْضِ، فِي ذَاكَ

Read entire chapter - إقرأ كل الفصل


Weekly Devotion

نَحْنُ قَدْ سَمِعْنَا وَنَعْلَمُ أَنَّ هَذَا هُوَ بِالْحَقِيقَةِ الْمَسِيحُ مُخَلِّصُ الْعَالَمِ. (يوحنا 42:4)

يعلم الإنسان أن كل مخلوق يموت، فلذلك حياته فانية. فما هو خلاصنا من الموت المحتوم علينا ومن يُنجّينا من هذا الجسد الفاني؟ تكلمت الكتب السماوية عن رحمة الله وأنه يخلص المؤمنين به وينجيهم من الدينونة المحتومة على جميع البشر: الموت الأول وهو موت الجسد، ثم الموت الثاني الذي في نار جهنم المتقدة للأبد. كان السامريون شعبا يؤمن بالكتب السماوية ويقطنون ما يسمّى اليوم منطقة نابلس في الضفة الغربية. وكانوا يتوقعون أن يُعلن خلاص الله لجميع البشر بواسطة شخص المسيح كما ورد في التوراة. ولكن السؤال كان: من سيكون هذا المسيح وما هي صفاة هذا المخلص الذي ستتجسد فيه رحمة الله لخلاص جميع الأمم؟ بعدما تعرف السامريون على الرب يسوع وسمعوا كلامه الروحي، فهموا أنه هو المسيح المنتظر لأنه كان فيهم روح الله من قراءة التوراة والأنبياء. فلذلك نادوا بأنه بالحقيقة المسيح الذي سيخلصهم من الموت وجهنم. فكل من يقرأ التوراة والإنجيل، هذا يدخل فيه روح الله. ومن له روح الله هذا يستطيع أن يفهم ويقبل مسيح الله مخلصا لحياته.

Calendar - تقويم

February 2018

Su Mo Tu We Th Fr Sa
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728   
<< >>
Logoshouse does not hold the Copyright to all Biblical texts on this site. Some Biblical texts on this site are Public Domain and others are owned by their copyright holders.