© Copyright 2005-2017 by Logoshouse | Contact us - اتصل بنا | Privacy - اخلاء مسؤولية | Disclaimer - من نحن |
LOGOSHOUSE
HomeCommentary 
COMMENTARY

COMMENTARY
English
Gospel according to Matthew
Gospel according to Mark
Gospel according to Luke
Gospel according to John
Acts of the Apostles
Epistle to the Romans

German
Die Offenbarung des Johannes

Arabic
إنجيل المسيح حسب متى
إنجيل المسيح حسب مرقس
إنجيل المسيح حسب لوقا
إنجيل المسيح حسب يوحنا
أعمال الرسل
رسالة إِلى أهل رومية
رسالة إِلى أهل غلاطية
رسالة إِلى أهل فيلبي
رسالة إلى أهل كولوسي
رسالة إلى العبرانيين
رسالة يعقوب
رؤيا يوحنا

<<<previous Luke - Section:
next>>>
افتتاحية البشير لوقا
(1: 1 - 4)
إِذْ كَانَ كَثِيرُونَ قَدْ أَخَذُوا بِتَأْلِيفِ قِصَّةٍ فِي الأُمُورِ الْمُتَيَقَّنَةِ عِنْدَنَا، 1  
كَمَا سَلَّمَهَا إِلَيْنَا الَّذِينَ كَانُوا مُنْذُ الْبَدْءِ مُعَايِنِينَ وَخُدَّاماً لِلْكَلِمَةِ، 2  
رَأَيْتُ أَنَا أَيْضاً إِذْ قَدْ تَتَبَّعْتُ كُلَّ شَيْءٍ مِنَ الأَوَّلِ بِتَدْقِيقٍ، أَنْ أَكْتُبَ عَلَى التَّوَالِي إِلَيْكَ أَيُّهَا الْعَزِيزُ ثَاوُفِيلُسُ، 3  
لِتَعْرِفَ صِحَّةَ الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ. 4  

إنّ مخلّص العالم، وُلد حقّاً وعاش بيننا وصُلب علناً وقام مِن بين الأموات وصعد إلى السّماء. هذه هي الأمور المتيقّنة عند أتباعه، الّذين حصلوا بإيمانهم على هبة الرّوح القدس العظيم. وهذا الرّوح نبع منهم، ودفعهم إلى نشر بشرى الخلاص لكلّ انحاء العالم. فكثيرون كتبوا رسائل وألفّوا كتباً، ليوضحوا لمستمعيهم عن الشخص الفريد يسوع المسيح. وكلّ خبر حقّ عن يسوع يعني إنجيلاً، أكثر مِن المعنى الأصلي للكلمة. أي الخبر المفرح في بيت القيصر عند ولادة ابنه، أو نصرة جيشه على الأعداء. فلك الحق والامتياز أنّ تنشر الإنجيل السماوي وهو الخبر عن ولادة وانتصار المسيح في العالم.
وبعدما سمع الوالي الروماني ثاوفيلس كثيراً عن ملك الملوك وربّ الأرباب أراد ان يعرف كلّ شيء بدقّة عن كلّ التواريخ الحادثة بين ولادة الربّ وموته وقيامته الفريدة على التوالي. فسافر لوقا الطبيب اليوناني لمقابلة شهود العيان في شركة المسيح، واستخبرهم عن كلّ التفاصيل. ولم يبتدئ بإنجيله مِن وقت معمودية المسيح على يد يوحنّا المعمدان، بل تقصّى أسرار ولادة المسيح بدقّة وتابع حياته بانتباه كبير. فإيماننا ليس مبنيّاً على المُثل والآراء الفلسفية، بل على شخص حيّ أثّر على تاريخ البشر تأثيراً مكشوفاً واضحاً.
ووجد لوقا مجموعة مِن أقوال يسوع الّتي جمعها الرسل "خدّام الكلمة" وترجموها مِن الآرامية إلى اليونانية بكلّ دقّة وانتباه. ولا يوجد لدينا اليوم أم الأناجيل هذه في اللغة الآرامية، ولكنّها تظهر في الأناجيل الثلاثة الأولى جلية بقوّة ومجد عظيم. وأضاف لوقا إلى هذه الأقوال الاخبار والأمثلة من الشهود المعاينين، الّذين زارهم وفتّش عنهم، حتّى استخرج باجتهاده كلمات المسيح الثمينة والّتي لم توجد في الأناجيل الأخرى.
ونشكر يسوع المسيح ربّنا لأنّه أرشد بروحه القدّوس الطبيب لوقا اليوناني، ليكتب إنجيله، لان في عمله المجتهد يتحد العمل الموضوعي بدّقة مع قوّة الوحي، وبصيرة المسافر العالمي مع الإيمان البسيط في رحمة الله، الّذي هو أساس سلام المسيح للجميع.
وكتب لوقا إنجيله ليثبّت الوالي الطالب الرّوحي في أحداث المسيح، ليس تاريخياً فقط، بل روحيّاً أولاً، ليمتلئ بمسرّة الله وفرحه. وهذا ما تكسبه بدراسة الإنجيل إن قرأته بصلاة متواصلة.

 

أيّها الربّ يسوع نشكرك لأنّك قُمت مِن بين الأموات، وأَنتَ حي ومالك مع الآب في جوهر واحد. ونعظّمك لأنّك أرشدت عبدك لوقا وكثيرين ليكتبوا إنجيلك بدقّة. ساعدنا لنسمعك في أقوالهم، ونفهم مقاصدك، ونؤمن بلطفك، ونتمم إرادتك، وننقل الخلاص للآخرين. ونخبرهم أنّك أنتَ مخلّص العالم، الّذي يبشّرنا شخصيّاً في إنجيله الفريد. الصلاة:  

 

السؤال:

6. ما هي الأسس الّتي اعتمدها لوقا في كتابة بشارته؟

 

 

Table of contents

PREFACE

PART 1
THE PRELIMINARY PERIOD IN THE MINISTRY OF CHRIST
(MATTHEW 1:1 - 4:25)

PART 2
CHRIST TEACHES AND MINISTERS IN GALILEE
(MATTHEW 5:1 - 11:1)

PART 3
THE UNBELIEVING JEWS AND THEIR ENMITY TO JESUS
(MATTHEW 11:2-18:35)

PART 4
JESUS’ MINISTRY IN THE JORDAN VALLEY DURING HIS JOURNEY TO JERUSALEM
(MATTHEW 19:1 - 20:34)

PART 5
JESUS’ LAST MINISTRIES IN JERUSALEM
(MATTHEW 21:1 - 25:46)

PART 6
CHRIST’S SUFFEINGS AND DEATH
(MATTHEW 26:1-27:66)

PART 7
THE RESURRECTION OF OUR LORD JESUS CHRIST
(MATTHEW 28:1-20)

Logoshouse does not hold the Copyright to all Biblical texts on this site. Some Biblical texts on this site are Public Domain and others are owned by their copyright holders.